«الجنس» بين التقديس والتدنيس

د.هويدا صالح



«الجنس» بين التقديس والتدنيس



«تدريبات على القسوة» مغامرة سردية ورواية إشكالية جديدة لعزة سلطان، صدرت مؤخرًا عن دار روافد، رواية تطرح قضية اجتماعية شائكة فى جرأة وقوة، فهى تعرى المجتمع فى علاقته بالمرأة وعلاقته بالجسد. إنها تناقش قضية الجسد والجنس بين التقديس والتدنيس، فى محاولة من التطهر، فيصير السرد بمثابة فعل التطهر من آثام تثقل الروح: «وفى الحلقة سوف أتطهّر سأتحدث عن العهر بدءًا من عهر الفكر والضمير مرورًا بعهر الجسد، فكرة صدامية جدًّا، كلنا عاهرون وعاهرات، قلة هؤلاء الذين لا يتاجرون بعقولهم وقلوبهم وأجسادهم، العهر رجل وامرأة، المجتمع والقيم السطحية وسذاجة الفرصة، وانتهازية البعض، كل شىء يوفر طريقة مثالية للعهر».


تحاول الساردة أن تعرى تلك الثقافة التى تهمش المرأة وتقصيها، بل وتختصرها فى جسد، عبر رؤية الكاتبة للعالم، ولا يقتصر ذلك على كشف الواقع فقط، بل تعود إلى التاريخ الإنسانى منذ العصر الأمومى، وحتى الانقلاب الأبوى على المرأة مستفيدة من قراءات واعية للتاريخ الإنسانى.


والرواية تنقسم إلى ثلاثة خطوط درامية متوازية، الخط الأول الرئيسى هو صوت الذات الساردة التخييلية التى تتحدث بضمير الأنا، والتى تمتهن مهنة الدعارة، وتسرد تاريخها الشخصى وعلاقتها بجسدها وعلاقتها بالآخر الرجل، الخط الثانى اعترافى مونولوجى توجه الخطاب فيه إلى صديقة مروى عنها طوال الوقت هى ليلى، التى لم تحضر طوال السرد إلا عبر حكايات الساردة عنها: «أقول لكِ يا ليلى نحن من نصنع قهر الرجل فينا، نحن النسوة/ البنات/ الأمهات/ العشيقات/ وأحيانًا الزوجات، ألا ترين تلك الهالة المقدسة حول الأب؟ أخبرينى ماذا فعل أبيكِ من أجلك، تركك تأتين البيت فى ساعات متأخرة، لم يناقشكِ لأنكِ كنت تدفعين ثمن صمته، بادلتِ كرامته ببضعة جنيهات، اشتريتِ تواطؤه وصمته، بتحمل مسؤولياته، وهو لم يدافع عن رجولته، اكتفى بمتابعة مباريات كرة القدم، وكوب من الشاى وسيجارة سوبر».


أما الخط الثالث فهو خط الحلم، مجموعة من الأحلام تأتى كنصوص موازية للنص، وهو يكشف عن وعى الكاتبة وإيمانها بالتفسير الفرويدى للحلم، وتكشف الأحلام السبعة جوانب أخرى مسكوت عنها فى شخصية البطلة. وعبر تقنية الحلم تحول النص إلى حكاية إطارية، وتكون الأحلام نفسها مجموعة من الحكايات المتداخلة أو المتوازية، وهو ما فعلته الساردة عبر مجموعة من الأحلام ذات الدلالة الواضحة فى التعبير عن منظورها، كما أن الحلم يسمح للنص بإدخال عناصر مغايرة لما هو متحرّك فى النص قبل الحلم وبعده. الأحلام تعمل على تدعيم الكشف عن حالة الشخصية النفسية كما تكشف عن طموحها للتغيير ويمكن للمتلقى الربط بين الأحلام لقراءتها بوصفها ظهيرًا نفسيًّا للنص وكاشفة عن البعد النفسى للشخصية.


الكاتبة كأنها تحاول كتابة تاريخ الجسد/ الجنس وصولاً لتعرية الوعى الجمعى الذى يحمل المرأة دنس المجتمع، بل دنس البشرية بدءًا من خروج آدم من الجنة بسبب حواء وانتهاء بهؤلاء العاهرات البائسات اللاتى تحكى عنهن الساردة.


الزمن السردى فى الرواية آنى، تحكى عبره الكاتبة حكايات نسائها المسكونات بالقهر، واللاتى يبعن أجسادهن لمن يدفع أكثر، لكنها توظف تقنية الزمن الاسترجاعى أو الفلاش باك لتحكى تاريخ الشخصية وعلاقتها بكل مَن حولها.


تزخر الرواية بالمعرفة والمعلوماتية عن تاريخ الجسد، وأشهر النساء فى تاريخ البشرية، والتأمل الفلسفى للروح. إن موضوع الرواية بمثابة الظاهرة البحثية التى ترصد علاقة الأنثى بجسدها، ونظرة المجتمع لها وتعبر عن وجهة نظر واعية لما يحدث فى المجتمع من تغييرات. المفارقة أن الرجل فى الرواية قدم ككائن جنسى، أصبح موضوعًا بعد أن كان ذاتًا مبدعة، وبعد أن اتخذ من المرأة موضوعًا للكتابة عبر قرون.



أقرأ أيضا

يرحمكم الله

الحضارة وتجديد الفكر الديني بين رجال الدين وعلماء العقل

نكتب كثيرًا ويكتب غيرنا عن ضرورة تجديد الخطاب الديني، أو تطوير الفكر العربي لكي يلائم العصر، ويمنع الفرقة والتمزق، خصوصًا في ظل الحروب الدامية التي تشهدها المنطقة العربية، ولكن التجديد المنشود لم يحدث، ولا نعتقد أنه يحدث، ما دام رجال الدين يتصدّون لكل فكرة، ويمنعون أي تفكير خارج نطاق صندوقهم...
البلد

مستنقع الغزو التركي لسوريا

ربَّما تكون الاستراتيجية التي اعتادتِ الحكومة التركية عليها في كافة سياساتها، ألَّا تبدو أهدافها الحقيقية كما تعلنها، وعلى هذا المنوال قامت بعملية عسكرية في شمال سوريا تحت غطاء شبه مستحيل التنفيذ، وهو «إعادة اللاجئين» و«منطقة أمنية»، بينما الأهداف الحقيقية مختلفة تماماً، ولا ترتبط بصلة بالعودة المزعومة.
البلد

عالم بدون بترول

عنوان المقال كان عنواناً لواحدة من جلسات مؤتمر «دبلوماسية البترول ٢٠١٩» الذي شاركت فيه مؤخراً في العاصمة الأمريكية واشنطن، وعقده معهد دول الخليج العربية للمرة الخامسة منذ إنشاء المؤسسة ويضم نخبة من الخبراء في مؤسسات عامة وخاصة، ومن الولايات المتحدة ودول الخليج العربية للتداول حول الاتجاهات البازغة في «أسواق الطاقة» و«السياسة الإقليمية».
البلد

الحرب ضد «أكتوبر» ما زالت مستمرة!

ستة وأربعون عاماً تمر اليوم على حرب أكتوبر المجيدة، لم يكن النصر العربي المبين فقط هو ما تحقق في هذه الحرب، وإنما كانت مفاجأة العرب لأنفسهم وللعالم بهذه الخطة التاريخية التي استطاعت فيها الأمة العربية أن تحشد قواها كما لم تفعل من قبل أو من بعد، ثم أن تخوض الحرب مسلحة بالعلم فتهزم خرافة العدو الذي لا يقهر، وتحقق النصر العزيز...
البلد

فضاء المنصوري وكهوف «الإخوان»

وسط تحديات هائلة يواجهها العالم العربي، وبينما البعض ماضٍ في تآمره لنشر الدمار والخراب.. يأتي هذا الحدث المهم مع وصول رائد الفضاء الإماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، ليقول للعالم كله إننا - ونحن نقاتل من أجل حماية أوطاننا - نُصر على أن نكون شركاء حقيقيين في صنع المستقبل للبشرية كلها.
تأملات

الكواكب كثيرة

نشأنا على عبارات ضخمة رنانة، وأقوال مأثورة متخمة بالطموح ومفعمة بالأحلام. تعلمنا في المدارس أصول كتابة موضوعات الإنشاء، ووجهنا معلمونا إلى ضرورة تزيينها بأبيات شعر تعضد المعنى وتقوي الأثر. واستكمل الإعلام المسيرة...
البلد

45 مليار دولار في 45 دقيقة فقط

إن المؤسسات والشركات والمنظمات التي نراها منتشرة من حولنا تعتمد في إدارتها على الرجال الأقوياء، فهؤلاء الأشخاص هم من سيدير دفة الشركة نحو تحقيق أهدافها، وهم مع فرق عملهم سيصنعون المجد المنشود لهذه المنظمة أو الشركة.