كيفية صناعة النجم الإعلامى

محمد سيد ريان



 كيفية صناعة النجم الإعلامى



تسيطر فكرة النجم وصناعة النجومية فى أوساط الإعلاميين والمثقفين، وتؤثر فى متابعة الجمهور لما يكتبه أو يقوله النجم، ومن ثم فى توجيه سلوك المشاهدين والمتابعين، وعلى الرغم من طرح هذا الموضوع أكثر من مرة لتفسير أسباب تلك الظاهرة فإن الأمر كان ينقصه وجود دراسة علمية هادئة توضح الحقائق وتبين الأسباب والنتائج.

 

من هنا تأتى أهمية كتاب الدكتور محمد حسام الدين إسماعيل «النجومية الإعلامية فى مصر»، والصادر عن دار كتبخانة للنشر والتوزيع، والكتاب هو تطوير لدراسة أكاديمية منشورة عن «المحددات النفسية والاجتماعية للنجومية الإعلامية: دراسة حالة لبلال فضل وباسم يوسف ونوّارة نجم».

 

يتضمن الكتاب تأصيلا لمفهوم النجومية الإعلامية والتفرقة بينه وبين مفاهيم أخرى كالشهرة والبطولة، والتأصيل التاريخى الثقافى لتطور مفهوم النجومية الإعلامية، وقرر الباحث أن يختار نجما يمثل الصحافة المكتوبة «بلال فضل» ونجما يمثل التليفزيون «باسم يوسف» ونجما يمثل الإعلام الجديد وتحديدا المدونات «نوّارة نجم»، وتعد النجوم المختارة من جيل واحد، ولدوا فى سنة واحدة تقريبا وتخرجوا فى سنوات متقاربة.

 

ويذكر الكاتب أن هناك مجموعة من العوامل التى تسهم فى تحقيق الشهرة والنجومية والبروز خصوصا فى المجالات الإبداعية كالإعلام، ومنها الموروث البيولوجى، ويرجع البحث فى هذا الموضوع الذى يرى أن رابطة الدم تجمع عددا من الأشخاص المشاهير إلى فرانسيس جالتون 1869 الذى درس مجموعة من العائلات منها عائلة الموسيقار سابستيان باخ فى ألمانيا، وتوصل أن هذه العائلة أنجبت نحو 20 موسيقيا متفاوتى الشهرة.

 

ورأى جالتون أنه كلما كان الشخص شهيرا، فمن المحتمل أن يكون له أقرباء مشهورون اعتمادا على نظرية «الهبة الجينية» التى تفسر سلوك الإنسان، وهى الأفكار التى يرددها الآن علم الجينات السلوكى الذى يسعى وراء تفسيرات بيولوجية للسلوك البشرى دائما، وإن كان هذا محل شك كبير من المدرستين الاجتماعية والنفسية.

 

ويظهر ذلك إلى حد ما فى ما قالته نوراة نجم «طبعا فى عائلتى كان فيه تأثير، الأغانى التى كنت أحفظها كانت أغانى الشيخ إمام، حتى عندما كان لدى فقط 9 شهور كانت أغانى الشيخ إمام بجانبى وأنا ألعب وأقوم بدوشة الأطفال، وبالنسبة للكتابة طبعا كان هناك تأثير كبير من العائلة، كنت أعلم أنه يتم التضييق على أمى لأنها تكتب ووالدى فى السجن لأنه يكتب، والحق أن والدتى كانت تجلب لى الكتب أكثر من اللعب، كان الوالدان يتكلمان فى السياسة فى البيت كما يكتبان ويتحدثان فتأثرت بذلك بالطبع، ولا أعتقد أنهما دفعانى لشىء».

 

كما أشار الكاتب إلى عامل آخر مهم بعدد من الدراسات وهو أن نجم ثقافة الصورة لا يمكن أن يكون مقبولا فقط، إذ إن ركن الجمال كمعيار للنجاح فى هذا الوسط حاسم وأساسى، وأحيانا يكون -بسبب نقص المؤهلات الأخرى- هو المعيار الوحيد، وحتى فى مجال الأخبار حلت المذيعة الحسناء ذات الجاذبية الجنسية محل المذيع الأب «أو المذيعة الأم» موضع الثقة والاحترام.

 

غير أن أبرز ما يؤكده المؤلف أن نموذج النجم الباقى فى ثقافة كثقافتنا العربية الإسلامية هو البطل الشعبى الذى يحارب أعداء الداخل والخارج، فالبطل أو النجم الناقد للسلطة قد يكون ظاهرة قصيرة الأجل مقارنة بالنجم الذى يتماهى مع نموذج البطل الشعبى.

 

فقد كان الخليفة أو السلطان هو صانع النجم الشهير فى أحيان كثيرة، وكثيرا ما انقلب على النجم، فإما يجبره على أكل أصابعه بعد أن يقطعها أمامه كما حدث مع ابن المقفع، وإما يطارده إلى أقصى الأرض كما حدث مع المتنبى.



أقرأ أيضا

البلد

جدران برلين العربية!

في التاسع من نوفمبر 1989 استيقظ الألمان على معاول تهدم أشهر جدار فاصل في التاريخ، الجدار الذي قسم مدينة برلين إلى شطرين شرقي شيوعي تحت نفوذ الاتحاد السوفييتي، وغربي ليبرالي تحت وصاية بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة.
البلد

مصر والإمارات.. شراكة استراتيجية وتنسيق لحماية الأمن العربي

الشعبان المصري والإماراتي يرتبطان وجدانيًّا بصورة قلما نجد لها مثيلًا؛ إذ لعب إعلام البلدَين دورًا أساسيًّا في ترسيخ وتقوية العلاقات وتطويرها ومساندة القضايا المتعددة للبلدين وإنجاز صورة ذهنية حضارية تنمويًّا وثقافيًّا لكلا البلدين.
البلد

لماذا لا تحتفل مصر بثورة 1919 الشعبية الكبرى؟!

من الظلم الوطني عدم الاحتفال العام بثورة 1919، ومن التهميش الثقافي الذي يقضى على ذاكرة الأجيال؛ لأنها تعتبر الثورة الشعبية الكبرى في تاريخ مصر الحديثة، والتي مرّ عليها مئة عام، الثورة التي بدأت منذ يوم الثامن من مارس عام 1919...
البلد

أنصتوا إلى الشعب اللبناني

في عام 2012، كتبت مقالاً عن لبنان ما زال ينم عن الواقع حتى الآن، وأنهيت مقالي باقتباس واحدة من أفضل المقالات التي كتبها «جبران خليل جبران»، بعنوان «أنت لديك لبنان الخاص بك، وأنا لدي لبنان الخاص بي»...
البلد

ترامب.. استراتيجية الانتصار!

في الوقت الذي يواصل فيه الديمقراطيون التصعيد ضد ترامب، في قضية أوكرانيا، على أمل أن ينجحوا بعزله، وهي المهمة المستحيلة، التي يعملون عليها، منذ أن فاجأ ترامب أميركا والعالم، بفوزه غير المتوقع بالرئاسة، يجوب ترامب القارّة الأميركية متحدّيا.
البلد

الأكراد.. تاريخ من الدم وحاضر من الفشل

عندما بدأت تركيا في التاسع من أكتوبر الماضي غزوًا وعدوانًا واحتلالًا عسكريًّا على مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطي (قسد) في شمال شرقي سوريا، ادَّعى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الهدف من هجومه هو تدمير "ممر الإرهاب" على الحدود الجنوبية لتركيا، غير أن كل الدلائل السياسية، التي سبقت العدوان العسكري التركي ضد قوات سوريا الديمقراطية، كانت تشير إلى هذه النهاية المأساوية لهذه القوات...
البلد

الجوكر وباتمان.. فن صناعة الشر

آرثر فليك، نموذج للمواطن الأمريكي الفقير المهمش الذي يحاول أن يجد له موضع قدم ولقمة عيش وسط مجتمع رأسمالي ساحق للفقراء بالعمل كمهرج أجير في النهار؛ أملًا منه في أن يكون فنان "ستاند أب كوميدي" في المساء.