من أجل ذلك النظافة ليست من الإيمان

مي سعيد



 من أجل ذلك النظافة ليست من الإيمان



منذ نعومة أظافرنا، أخبرونا أننا مسلمون وعلّمونا الكثير عن الإسلام، وكانت واحدة من أهم هذه القواعد المحفورة فى وجدان كل مسلم منذ الطفولة «النظافة من الإيمان» لكن أن تصدمنا كتب الحديث بالكثير من الروايات التى تنفى هذا المعنى وتهدمه من أساسه وتروى ما يخالفه، فهذا أمر عجيب ومريب فى الوقت نفسه، وغير مفهوم على الإطلاق، ويحتاج إلى مزيد من «التأويل» والفهم.


مثل هذه الروايات والأحاديث لا يأتى مشايخ الفضائيات على ذكرها أو الإشارة إليها من قريب أو بعيد، فقد طوّر نسور التراث طرق تحليقهم فى عقولنا الخاوية وأحسنوا الأداء وأجادوا بيع الوعد وروّجوا له على أنه الحق، وشيّدوا خطابًا لغويًّا ما هو فى الحقيقة إلا لغْو، وارتدوا عمامة ادّعاء العلم وجلباب الأخلاق، وستروا أحاديث وروايات كثيرة أتحداهم أن يستطيعوا قولها فى أى من برامجهم أو أن يكذبوها، هم مصلوبون بين عدم القدرة على تكذيبها وعدم القدرة على القول بها أو التصديق عليها، فقرروا وأدها والتكتم على ما تجلب عليهم من حرج، والآن بعد أن استحق الوعد الحق وحان ميلاده، وبعد أن خرج المارد من القمقم وتناثرت دماء التساؤل المُراقة بسيوف داعش وغيرهم من المتطرفين، وصارت شاشات الفضائيات تمتلئ عن آخرها بمشاهد قطع الرؤوس وغيرها، وبعد أن سهّل العم «جوجل» كل شىء مما لا يمكنك نسخه من البخارى أو غيره من كتب التراث، فقد حصحص الحق وآن للأجيال الجديدة أن تتلقّف المولود الذى طال الحبل به والذى سيخوض كل إنسان يرغب فى التنوير من أجل حياة هذا الوليد الكثير من الحروب المستعرة.

لن تكون تلك الحروب فى الميادين والساحات بل ستضمر نيرانها فى العقول الكسولة النابتة فى العتمة، حينها ستثور وتنتفض ولن ترضى بأقل من النور مولودًا حتى ولو جاء من رحم العتمة.

مقال اليوم بصدد مناقشة واحدة من الروايات شديدة القرف، نُسبت إلى النبى عليه أفضل الصلاة والسلام، وحاشاه أن يكون قد قام بها.


الرواية أخرجها البخارى وجاءت فى باب «البزاق والمخاط» ونصها: حدثنا محمد بن يوسف قال: حدثنا سفيان عن حميد عن أنس قال: بزق النبى صلى الله عليه وسلم فى ثوبه.


هل تصدق، عزيزى القارئ، أن رسولك الكريم فى أثناء وجوده فى مجلس من المجالس يبصق فى طرف ثوبه؟! هل تصدق أن أشرف الخلق يقوم بمثل هذا الفعل المقزز؟ هل هذه هى الصورة التى ترسمها كتب الحديث عن الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام؟ وهل تتسق مع تعاليم الإسلام؟ وهل من الصعب إنكارها بل وحذفها؟ وهل قام بمثل هذا الفعل أمام من نقل هذه الرواية؟ ليس هذا فحسب، بل إنها نقلت وبقيت فى كتب التراث على أنها جزء من أفعال النبى التى تنقلها لنا كتب الحديث حتى نتشبه ونتأسى به ونقوم بالأفعال ونقول الأقوال التى اعتاد -عليه الصلاة والسلام- القيام والقول بها حتى نسير على هديه الشريف! فهل مثل هذه الرواية جزء من السُّنة النبوية وجزء من الهدى الشريف؟ هل نحلم بيوم من الأيام أن نمسك بين أيدينا كتابا يطلق عليه تصحيح البخارى بدلا من صحيح البخارى الذى يطلقونه على أنه أصحّ كتاب بعد القرآن الكريم، فى الوقت الذى يمتلئ فيه عن آخره بمثل هذه الروايات التى يخجل الشيوخ أنفسهم من ترديدها أينما كانوا؟!


الحلم بـ«تصحيح البخارى» حلم ليس ببعيد على ما أعتقد، فقد دنا منا واقترب، سيأتى اليوم الذى نمسك فيه كتابا لا يحتوى إلا على الروايات والأحاديث التى لا تخالف الفطرة السليمة والنص القرآنى، لن نتركهم ليكتموا صرخة مولود النور ويحوّلون صرخته إلى طعنة جديدة فى صدر هذا الدين.



أقرأ أيضا

يرحمكم الله

الحضارة وتجديد الفكر الديني بين رجال الدين وعلماء العقل

نكتب كثيرًا ويكتب غيرنا عن ضرورة تجديد الخطاب الديني، أو تطوير الفكر العربي لكي يلائم العصر، ويمنع الفرقة والتمزق، خصوصًا في ظل الحروب الدامية التي تشهدها المنطقة العربية، ولكن التجديد المنشود لم يحدث، ولا نعتقد أنه يحدث، ما دام رجال الدين يتصدّون لكل فكرة، ويمنعون أي تفكير خارج نطاق صندوقهم...
البلد

مستنقع الغزو التركي لسوريا

ربَّما تكون الاستراتيجية التي اعتادتِ الحكومة التركية عليها في كافة سياساتها، ألَّا تبدو أهدافها الحقيقية كما تعلنها، وعلى هذا المنوال قامت بعملية عسكرية في شمال سوريا تحت غطاء شبه مستحيل التنفيذ، وهو «إعادة اللاجئين» و«منطقة أمنية»، بينما الأهداف الحقيقية مختلفة تماماً، ولا ترتبط بصلة بالعودة المزعومة.
البلد

عالم بدون بترول

عنوان المقال كان عنواناً لواحدة من جلسات مؤتمر «دبلوماسية البترول ٢٠١٩» الذي شاركت فيه مؤخراً في العاصمة الأمريكية واشنطن، وعقده معهد دول الخليج العربية للمرة الخامسة منذ إنشاء المؤسسة ويضم نخبة من الخبراء في مؤسسات عامة وخاصة، ومن الولايات المتحدة ودول الخليج العربية للتداول حول الاتجاهات البازغة في «أسواق الطاقة» و«السياسة الإقليمية».
البلد

الحرب ضد «أكتوبر» ما زالت مستمرة!

ستة وأربعون عاماً تمر اليوم على حرب أكتوبر المجيدة، لم يكن النصر العربي المبين فقط هو ما تحقق في هذه الحرب، وإنما كانت مفاجأة العرب لأنفسهم وللعالم بهذه الخطة التاريخية التي استطاعت فيها الأمة العربية أن تحشد قواها كما لم تفعل من قبل أو من بعد، ثم أن تخوض الحرب مسلحة بالعلم فتهزم خرافة العدو الذي لا يقهر، وتحقق النصر العزيز...
البلد

فضاء المنصوري وكهوف «الإخوان»

وسط تحديات هائلة يواجهها العالم العربي، وبينما البعض ماضٍ في تآمره لنشر الدمار والخراب.. يأتي هذا الحدث المهم مع وصول رائد الفضاء الإماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، ليقول للعالم كله إننا - ونحن نقاتل من أجل حماية أوطاننا - نُصر على أن نكون شركاء حقيقيين في صنع المستقبل للبشرية كلها.
تأملات

الكواكب كثيرة

نشأنا على عبارات ضخمة رنانة، وأقوال مأثورة متخمة بالطموح ومفعمة بالأحلام. تعلمنا في المدارس أصول كتابة موضوعات الإنشاء، ووجهنا معلمونا إلى ضرورة تزيينها بأبيات شعر تعضد المعنى وتقوي الأثر. واستكمل الإعلام المسيرة...
البلد

45 مليار دولار في 45 دقيقة فقط

إن المؤسسات والشركات والمنظمات التي نراها منتشرة من حولنا تعتمد في إدارتها على الرجال الأقوياء، فهؤلاء الأشخاص هم من سيدير دفة الشركة نحو تحقيق أهدافها، وهم مع فرق عملهم سيصنعون المجد المنشود لهذه المنظمة أو الشركة.