من أجل ذلك آيات لم تُكتب فى القرآن عند الفقهاء

مى سعيد



من أجل ذلك آيات لم تُكتب فى القرآن عند الفقهاء



لعل أشهر الأمثلة على ادعاء نقص القرآن الوارد فى أكثر من موضع من كتب الحديث والتراث، هى آية رجم الزانى والزانية الثيب كما يدعون، ولتدعيم مثل هذا الزعم لإحياء حد الرجم الذى عرفه اليهود وردت روايات عند «الموطأ» والبخارى وغيرهم من رواة الحديث تروى اعتراف عمر بهذا قبل نهاية خلافته، هذه إحداها فى موطأ مالك رقم 1815


«حدثنى مالك عن يحيى بن سعيد، عن سعيد بن المسيب، أنه سمعه يقول: لما صدر عمر بن الخطاب من منى، أناخ بالأبطح ثم كوم كومة بطحاء. ثم طرح عليها رداءه واستلقى. ثم مد يده إلى السماء فقال: اللهم كَبِرَت سنى وضعُفت قوتى وانتشرت رعيتى، فاقبضنى إليك غير مضيع ولا مفرط ثم قدِم المدينة فخطب الناس فقال: أيها الناس قد سنت لكم السنن. وفرضت لكم الفرائض وتركتكم على الواضحة. إلا أن تضلوا بالناس يمينًا وشمالًا، وضرب بإحدى يديه على الأخرى.

ثم قال: إياكم أن تهلكوا عن آية الرجم.

والذى نفسى بيده لولا أن يقول الناس: زاد عمر فى كتاب الله تعالى لكتبتها «الشيخ والشيخة فارجموهما البتة» فإنا قد قرأناها.


قال مالك: الشيخ والشيخة يعنى الثيب والثيبة. فارجموهما البتة.


رغم وضوح النص القرآنى بالمساواة بين الزانى والزانية سواء كانت ثيبا أو غير ثيب بسم الله الرحمن الرحيم «الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ ۖ وَلَا تَأْخُذْكُمْ بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۖ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ». «النور: 2» ومنها ما رُوى عن الرسول صلى الله عليه وسلم، والتى لن أتمكن من ذكرها جميعًا، وسأكتفى بالإشارة إلى بعضها على سبيل المثال فى البخارى رقم 2640 ذكر لرواية تنص على أن اليهود استشهدوا بالرسول فى حادثة زنا فحكم بالرجم، وقال: إنه يحكم بكتاب الله، ورغم سذاجة هذا الزعم المكذوب على الرسول فهو ليس من كتاب الله فى شىء وإن كانت جزءًا من كتاب الله، ثم رفض الرسول تضمنها للمصحف فهذه كارثة، فهل يضيف الرسول ما يحلو له من الوحى ويحجب ما يحلو له؟ ولماذا استمات الفقهاء إلى هذا الحد لتشريع عقوبة للزنا لم يأمر بها الله، حتى وصل تجرؤهم بالكذب على الله نفسه وادعاء مثل هذه الآية، هل حدث ذلك نتيجة ترك المسلمين أمرهم وأمر فهم دينهم لرجال الدين واكتفائهم باتباع القطيع فما يقوله رجال الدين حق حتى وإن لم يقُلْه الله سبحانه وتعالى.

بسم الله الرحمن الرحيم «وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ». «البقرة: 165»


فعلى كل من يصدق أن هناك آية للرجم أن يقبل فكرة وجود آيات أخرى كثيرة تم حذفها من القرآن وهذا كلام «ابن حجر العسقلانى» فى كتابه «فتح البارى شرح صحيح البخارى» يمكن القارئ الرجوع للمزيد فى هذا إلى «كتاب فضائل القرآن - باب من قال النبى صلى الله عليه وسلم إلا ما بين الدفتين» بالإضافة لمسند أحمد رقم 20830 والتى زعم بن كعب فيها أن سورة الأحزاب ليست 73 آية بل إنها كانت تعادل سورة البقرة ومنها آية الرجم.


وفى هذا قدحٌ مباشر لسيدنا محمد وغيره ممن وردت عنهم هذه الروايات بمحاولة التصرف فى الوحى كما يحلو لهم، بل إن فيه اتهامًا للذات الإلهية بأن اختيار رسول غير أمين يأخذ ما يريد من الوحى ويترك ما يريد ما هو إلا اختيار غير موفق، أما فى حالة ما إذا كان تراجع النبى عن هذه الآيات جاء بأمر إلهى، فهو اتهام أبشع للذات الإلهية بإنزال بعض الآيات ثم التراجع والتردد عنها واكتشاف عدم ملاءمتها، تعالى الله عن ذلك علوًّا كبيرًّا، فهؤلاء الفقهاء القائلون والموافقون على ذلك هم مزدرو الأديان الحقيقيون أفلا تعقلون.



أقرأ أيضا

البلد

الغزو التركي الماكر للأراضي العربية

الاجتياح التركي لشمال سوريا العربية، سيسمح بعودة «داعش» للمنطقة التي طرد منها، بل إن بعض سجناء «داعش» قد تمكنوا بالفعل من الفرار والهرب من السجون، حيث أسهمت العملية العسكرية التركية في فرار عناصر «داعش» من السجون التي كانوا يحتجزون فيها من قبل قوات سوريا الديمقراطية (قسد) التي تحتفظ بأعداد كبيرة منهم هم أخطر عناصر وقادة «داعش»...
يرحمكم الله

الحضارة وتجديد الفكر الديني بين رجال الدين وعلماء العقل

نكتب كثيرًا ويكتب غيرنا عن ضرورة تجديد الخطاب الديني، أو تطوير الفكر العربي لكي يلائم العصر، ويمنع الفرقة والتمزق، خصوصًا في ظل الحروب الدامية التي تشهدها المنطقة العربية، ولكن التجديد المنشود لم يحدث، ولا نعتقد أنه يحدث، ما دام رجال الدين يتصدّون لكل فكرة، ويمنعون أي تفكير خارج نطاق صندوقهم...
البلد

مستنقع الغزو التركي لسوريا

ربَّما تكون الاستراتيجية التي اعتادتِ الحكومة التركية عليها في كافة سياساتها، ألَّا تبدو أهدافها الحقيقية كما تعلنها، وعلى هذا المنوال قامت بعملية عسكرية في شمال سوريا تحت غطاء شبه مستحيل التنفيذ، وهو «إعادة اللاجئين» و«منطقة أمنية»، بينما الأهداف الحقيقية مختلفة تماماً، ولا ترتبط بصلة بالعودة المزعومة.
البلد

عالم بدون بترول

عنوان المقال كان عنواناً لواحدة من جلسات مؤتمر «دبلوماسية البترول ٢٠١٩» الذي شاركت فيه مؤخراً في العاصمة الأمريكية واشنطن، وعقده معهد دول الخليج العربية للمرة الخامسة منذ إنشاء المؤسسة ويضم نخبة من الخبراء في مؤسسات عامة وخاصة، ومن الولايات المتحدة ودول الخليج العربية للتداول حول الاتجاهات البازغة في «أسواق الطاقة» و«السياسة الإقليمية».
البلد

الحرب ضد «أكتوبر» ما زالت مستمرة!

ستة وأربعون عاماً تمر اليوم على حرب أكتوبر المجيدة، لم يكن النصر العربي المبين فقط هو ما تحقق في هذه الحرب، وإنما كانت مفاجأة العرب لأنفسهم وللعالم بهذه الخطة التاريخية التي استطاعت فيها الأمة العربية أن تحشد قواها كما لم تفعل من قبل أو من بعد، ثم أن تخوض الحرب مسلحة بالعلم فتهزم خرافة العدو الذي لا يقهر، وتحقق النصر العزيز...
البلد

فضاء المنصوري وكهوف «الإخوان»

وسط تحديات هائلة يواجهها العالم العربي، وبينما البعض ماضٍ في تآمره لنشر الدمار والخراب.. يأتي هذا الحدث المهم مع وصول رائد الفضاء الإماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، ليقول للعالم كله إننا - ونحن نقاتل من أجل حماية أوطاننا - نُصر على أن نكون شركاء حقيقيين في صنع المستقبل للبشرية كلها.
تأملات

الكواكب كثيرة

نشأنا على عبارات ضخمة رنانة، وأقوال مأثورة متخمة بالطموح ومفعمة بالأحلام. تعلمنا في المدارس أصول كتابة موضوعات الإنشاء، ووجهنا معلمونا إلى ضرورة تزيينها بأبيات شعر تعضد المعنى وتقوي الأثر. واستكمل الإعلام المسيرة...