جامع الغورى لماذا سمّاه الناس «المسجد الحرام»

حمدى أبو جليل



جامع الغورى لماذا سمّاه الناس «المسجد الحرام»



يقع جامع الغورى فى قلب القاهرة الفاطمية، ويتوسط شاهدين من أهم معالمها، هما شارع المعز لدين الله الفاطمى وشارع الأزهر، وبنى فى هذا الموقع قبل نحو خمسة قرون، وافتُتح لأول مرة فى ليلة عيد الأضحى بوليمة حافلة حضرها الخليفة العباسى المستمسك بالله يعقوب، وأمراء مصر وقُضاتها الأربعة، وتابع الشعب مراسم الحفل بحقد وغيظ؛ لأن السلطان الغورى عند بناء الجامع استغل سلطته فى الحصول على ما يلزمه من مواد البناء والأيدى العاملة بثمن بخس، وخرب الكثير من العمائر القائمة واستولى على ما بها من رخام وأخشاب نادرة وفسيفساء وتحف ليزيِّن بها جامعه، وربما لذلك سمّاه الناس ساخرين «المسجد الحرام»!


تقع الواجهة الرئيسية للجامع فى ضلعه الشرقى ويبلغ طولها نحو 39 مترًا، ويمكن تقسيمها على جزأين: الأول يحتوى على نافذتين مستطيلتين يعلوهما عتب فوقه عقد وداخلهما صنجات معشّقة من الحجر، ويتكون الصف الثانى من أربع نوافذ معقودة بعقد مُدبَّب منها اثنتان على كل جانب، ويعلو النوافذ عتب مكون من صنج معشَّقة من الحجر فوقه عقد عاتق يحتوى على خمس صنجات معشقة.


أما الصف الثالث فيحتوى على ثلاث نوافذ منها اثنتان شمال المدخل الرئيسى وواحدة فى جنوبه، ويعلوها جميعا عتب فوقه عقد، كما تحتوى كلها على صنجات معشقة.


ويشتمل الجزء الثانى على واجهة إيوان القبلة وقاعدة المئذنة التى يبلغ طولها نحو 23 مترًا، ويتكون من خمس حنايا مستطيلة تمتد حتى نهاية جدار الجامع، ويتوِّجها أربعة صفوف من الدلايات البديعة وتعلوها شرفات الواجهة المبنية على شكل ورقة نباتية ذات خمسة فصوص.


وفى هذا الجزء نافذتان، إحداهما سُفلية وداخلها مشغولات معدنية يعلوها عتب يزيّنه عقد مشغول، وكلها مصنوعة من الرخام المعشق، ويعلو العقد شريط من الكتابة القرآنية، والأخرى علوية وهى قنديلية الشكل ومملوءة بجص معشق بزجاج متعدد الألوان.


ومدخل الجامع مرتفع عن الأرض بتسع درجات رخامية، وجوانبه مكسوّة بالرخام الأبيض والأسود وينتهى بباب خشبى مشغول بالزخارف الفنية البديعة، ويقترب ارتفاعه من ثلاثة أمتار ويعلوه عتب فوقه عقد عاتق مكون من صنجات معشقة، وفوق العقد نافذة مستطيلة بمشغولات نحاسية يكتنفها عمودان من الرخام الأبيض، وداخلها خمسة صفوف من الدلايات ويعلوها شريط من الكتابة محفور فى الحجر، كما يحيط بالمدخل كله إطار مستطيل يعلوه عقد ذو ثلاثة فصوص تملؤه سبعة صفوف من الدلايات فى تكوين هندسى نادر.


ويفضى باب الجامع إلى ردهة مربعة الشكل تتصدرها جلسة كبيرة حوائطها مكسوة بالرخام الملون ومحفور بها شريط من الكتابة القرآنية، أما سقف الردهة فمصنوع من الخشب المزخرف بنقوش زيتية مذهَّبة، وأرضيته مفروشة بالرخام متعدد الألوان، ويكتنفها بابان، الأيمن منهما يؤدى إلى دهليز يؤدى بدوره إلى حجرة مستطيلة تحتوى على نافذتين تطلّان على شارع المعز لدين الله الفاطمى، والأيسر ينتهى بحجرة أخرى تحتوى على سلم حجرى يؤدى إلى ممر علوى من الخشب.


يتوسط الجامع مربع مكشوف تحيط به الإيوانات من جهاته الأربع، وبداخله ينكشف الصحن الذى يحيط به من أعلى بشكل دائرى شريط من الكتابة القرآنية وتعلوه أربعة صفوف من الدلايات المصنوعة من الخشب المموَّه بالذهب، وفوقها يطل إزار من الخشب المخروط، أما حوائط الصحن والإيوانات فمكسوّة برخام متعدد الألوان ومعشَّق بالكتابة القرآنية.


هذا الصحن داخله أربعة إيوانات، اثنان منها فى الضلع الشمالى وأحدهما يؤدى إلى حجرة صغيرة، والثانى إلى دهليز المدخل، واثنان فى الضلع الجنوبى، ويؤديان إلى ضريح الشيخ الأنصارى الملحق بالجامع وإلى غيره من الغرَف والحواصل التابعة له، أما الباب الثانى فيؤدى إلى دورة المياه، ويعلو الأبواب عتب معلق عليه لوحات خشبية.


وكان الجامع مؤسسة إسلامية كاملة تحتوى على مدرسة ومستشفى ومقاصير لتعليم المذاهب الأربعة، وبإيوان قبلته يوجد المصلى الذى يتصدره محراب به عمودان مثمنان من الرخام الأبيض وعلى يمينه منبر خشبى جميل مصنوع بطريقة الحشوات المجمعة ومطعَّم بالعاج والصدف.


مئذنة الجامع نموذج للعمارة المملوكية وتقع فى الركن الجنوبى الشرقى، وتقوم على كتلة مربعة من الحجر وتتكون من ثلاثة طوابق: الأول مربع ويحتوى كل ضلع من أضلاعه على نافذة ضيقة داخل حنية يتوّجها عقد دائرى وبها عمودان مندمجان وتتقدمها شرفة صغيرة ترتكز على ثلاثة صفوف من الدلايات، ويتكون الطابق الثانى من مربع مضلع تحيط به شرفة من الخشب ترتكز على أربعة صفوف من الدلايات، والطابق الثالث يتكون أيضا من مربع مضلع يفتح كل ضلع فيه نافذة ضيقة ومعقودة، وتعلوه خمسة رؤوس كمثرية الشكل مصنوعة من الخشب ويعلو كل منها هلال من النحاس.


وُلد قنصوه الغورى، مؤسس الجامع، فى نحو عام 850هـ- 1446م، وهو السلطان الرابع والعشرون من سلاطين المماليك الشراكسة، وكان عمره ستين عاما عندما تولى السلطنة مرغَمًا، وفى شبابه كان مملوكا للسلطان قايتباى وأعتقه وعيّنه نائبا له فى إحدى المدن الشامية ثم حاجبا للحجاب فى حلب.


وفى عهد الناصر محمد بن قايتباى أنعم عليه بلقب أمير، وأصبح من حقه الحكم على المماليك السلطانية والأخذ على أيديهم، وفى عهد السلطان الأشرف جنبلاط، سافر إلى الشام بصحبة طومان باى؛ للقضاء على عصيان الأمير «قصروه» نائب السلطان هناك.


وبعد أن توفى السلطان الأشرف جنبلاط مخنوقا فى الإسكندرية، اجتمع أمراء المماليك لاختيار سلطان جديد، وبعد مداولات طويلة وعنيفة استقروا على اختيار الأمير قنصوه الغورى، لكنه على غير العادة فاجأهم بالرفض متحججًا بأن حالة البلاد غير مستقرة وأن الأمراء غير متفقين وخزانة الدولة خاوية واقتصادياتها فى سبيلها للانهيار.

والغريب أن الغورى انخرط فى البكاء إشفاقًا على نفسه من تحمل أعباء السلطنة، غير أن الأمراء لم يشفقوا عليه وجروه جرًّا وأجلسوه على كرسى العرش، وبايعه الخليفة العباسى المستمسك بالله يعقوب، والقضاة الأربعة والأمراء وكبار رجال الدولة، ولُقب بالملك الأشرف وكُنى بأبى النصر.


وهكذا بدأ حكم الغورى الذى كان له أثر بالغ فى تاريخ القاهرة بصفة خاصة، ودولة المماليك بصفة عامة، وكانت نهايته المأساوية فى معركة مرج دابق على أيدى العثمانيين عام 1517م، فى معركة فاصلة وضعت نهاية حكم المماليك.



أقرأ أيضا

يرحمكم الله

الحضارة وتجديد الفكر الديني بين رجال الدين وعلماء العقل

نكتب كثيرًا ويكتب غيرنا عن ضرورة تجديد الخطاب الديني، أو تطوير الفكر العربي لكي يلائم العصر، ويمنع الفرقة والتمزق، خصوصًا في ظل الحروب الدامية التي تشهدها المنطقة العربية، ولكن التجديد المنشود لم يحدث، ولا نعتقد أنه يحدث، ما دام رجال الدين يتصدّون لكل فكرة، ويمنعون أي تفكير خارج نطاق صندوقهم...
البلد

مستنقع الغزو التركي لسوريا

ربَّما تكون الاستراتيجية التي اعتادتِ الحكومة التركية عليها في كافة سياساتها، ألَّا تبدو أهدافها الحقيقية كما تعلنها، وعلى هذا المنوال قامت بعملية عسكرية في شمال سوريا تحت غطاء شبه مستحيل التنفيذ، وهو «إعادة اللاجئين» و«منطقة أمنية»، بينما الأهداف الحقيقية مختلفة تماماً، ولا ترتبط بصلة بالعودة المزعومة.
البلد

عالم بدون بترول

عنوان المقال كان عنواناً لواحدة من جلسات مؤتمر «دبلوماسية البترول ٢٠١٩» الذي شاركت فيه مؤخراً في العاصمة الأمريكية واشنطن، وعقده معهد دول الخليج العربية للمرة الخامسة منذ إنشاء المؤسسة ويضم نخبة من الخبراء في مؤسسات عامة وخاصة، ومن الولايات المتحدة ودول الخليج العربية للتداول حول الاتجاهات البازغة في «أسواق الطاقة» و«السياسة الإقليمية».
البلد

الحرب ضد «أكتوبر» ما زالت مستمرة!

ستة وأربعون عاماً تمر اليوم على حرب أكتوبر المجيدة، لم يكن النصر العربي المبين فقط هو ما تحقق في هذه الحرب، وإنما كانت مفاجأة العرب لأنفسهم وللعالم بهذه الخطة التاريخية التي استطاعت فيها الأمة العربية أن تحشد قواها كما لم تفعل من قبل أو من بعد، ثم أن تخوض الحرب مسلحة بالعلم فتهزم خرافة العدو الذي لا يقهر، وتحقق النصر العزيز...
البلد

فضاء المنصوري وكهوف «الإخوان»

وسط تحديات هائلة يواجهها العالم العربي، وبينما البعض ماضٍ في تآمره لنشر الدمار والخراب.. يأتي هذا الحدث المهم مع وصول رائد الفضاء الإماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، ليقول للعالم كله إننا - ونحن نقاتل من أجل حماية أوطاننا - نُصر على أن نكون شركاء حقيقيين في صنع المستقبل للبشرية كلها.
تأملات

الكواكب كثيرة

نشأنا على عبارات ضخمة رنانة، وأقوال مأثورة متخمة بالطموح ومفعمة بالأحلام. تعلمنا في المدارس أصول كتابة موضوعات الإنشاء، ووجهنا معلمونا إلى ضرورة تزيينها بأبيات شعر تعضد المعنى وتقوي الأثر. واستكمل الإعلام المسيرة...
البلد

45 مليار دولار في 45 دقيقة فقط

إن المؤسسات والشركات والمنظمات التي نراها منتشرة من حولنا تعتمد في إدارتها على الرجال الأقوياء، فهؤلاء الأشخاص هم من سيدير دفة الشركة نحو تحقيق أهدافها، وهم مع فرق عملهم سيصنعون المجد المنشود لهذه المنظمة أو الشركة.