رسائل الدم

سامح عيد



رسائل الدم



«هل هو مستعد لاعتبار الأوامر التى تصدر إليه من القيادة فى غير معصية طبعًا قاطعة لا مجال فيها للجدل ولا للتردد ولا للانتقاص ولا للتحوير؟.. هل هو مستعد لأن يفترض فى نفسه الخطأ وفى القيادة الصواب، إذا تعارض أمر ما به مع ما تعلم فى المسائل الاجتهادية التى لم يرد فيها نص شرعى؟.. هل هو مستعد لوضع ظروفه الحيوية تحت تصرف الدعوة؟.. وهل تملك القيادة فى نظره حق الترجيح بين مصلحته الخاصة ومصلحة الدعوة العامة؟»


ــ هذه البنود هى أهم العناصر التربوية داخل الجماعة على الإطلاق ويتم التوثيق والتضعيف على أساسها، والتوثيق تعنى التقارير الإيجابية التى تكتب عن الأشخاص المعنيين ليتم ترقيتهم من رتبة لرتبة داخل الجماعة، فالجماعة كما ذكرنا بها سبع رتب، محب، مؤيد، منتظم، منتسب 1، منتسب 2، عامل، نقيب، وتم إلغاء رتبة نقيب بعد عام 2005، وتم استبدالها بعامل نشط، وكانت المشكلة هى تذمر الأعضاء وامتعاضهم لعدم إعطائهم رتبة نقيب رغم بقائهم فى العضوية العاملة فترة طويلة وتفضيل آخرين عليهم، مع أن رتبة النقيب كانت رتبة خاصة جدًّا لم تُعط إلا لأعداد لا تتجاوز الخمسمئة شخص على أقصى تقدير، وكانت أقرب للتنظيم الخاص داخل الجماعة المتحكم فى كل شىء والمتصل بالسلطة الحقيقية داخل الجماعة، وهو محمود عزت فى المرحلة الأخيرة، بعيدًا عن السلطة الظاهرية وهى منصب المرشد، ولاحظ هنا ظروفه الحيوية، حياته الشخصية، زواجه، تجارته، تحركاته، كلها تحت تصرف الجماعة، عبودية مطلقة للجماعة، ومن الأدبيات داخل الجماعة، أن أى سفر يتخطى الـ 25 كيلو، يجب أن يكون مسؤولك على علم به، يعنى رايح تستقبل أباك فى المطار، تبلغ الأخ المسؤول، رايح تحضر فرح بنت خالتك، تبلغ الأخ المسؤول، رايح تعزى فى عمتك، تبلغ الأخ المسؤول، طبعًا إذا كانوا على مسافات بعيدة عن موطنك الأصلى، بحيث لا يجوز أن يستدعيك الأخ المسؤول لمهمة دعوية ما، ويفاجأ أنك لست على القوة أو أنك خارج المكان، أو تجاوزت الحدود المسموح بتجاوزها خارج حدود الشعبة أو البلدة، لاحظ تفترض فى نفسك الخطأ، وفى القيادة الصواب، من غير ما تقتنع، قمة الاستهزاء بالعقول، بمعنى تلغى عقلك تمامًا، ليس من الضرورى أن يحاجك ويقنعك بالحجة، والبرهان، ولكنها الثقة المطلقة فى القيادة، التى لم ينلها الخضر من موسى ولم ينلها النبى محمد من أصحابه، وخصوصًا عندما يكون المجال مجال رأى لا مجال وحى، بل هى الحرب والرأى والمشورة، ويقال له ليس هذا برأى، أما مستر إكس المسؤول الإخوانى الهمام، فهو محل ثقة تتجاوز الخضر وتتجاوز النبوة نفسها.



أقرأ أيضا

البلد

أزمة ليبيا بين فشل موسكو وآمال برلين

في الطريق إلى مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية الذي يبدأ أعماله اليوم، كان العبور بمحطة محادثات موسكو التي انتهت بالفشل حدثاً مهماً أزاح الكثير من الغموض عن مواقف الأطراف التي شاركت في المحادثات...
البلد

فرق تسُد.. كيف مزق العثمانيون بلاد العرب؟

قبل الغزو العثماني، كانت السلطنة المملوكية تشمل أقاليم مصر والشام والحجاز وجنوب الأناضول، مع وجود حاميات أو أنظمة موالية للقاهرة في النوبة واليمن وقبرص والمناطق الحدودية بين الأناضول والعراق والشام.
يرحمكم الله

محاولة للفهم.. الطورانية + الإسلام السياسي + الغاز = رجب أردوغان

​​​​​​​ليس الهدف من هذا المقال النيل أو التجريح في الشعب التركي، فهو شعب شقيق، نرتبط معه بعلاقات تاريخية وشعبية، ولكن نكتب عن الأسباب التي تدفع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى التدخل في الشأن العربي..