الرواية تاريخ العرب الحر المتطور دائمًا

محمد صلاح غازى



 الرواية تاريخ العرب الحر المتطور دائمًا



يرصد الروائى التونسى محمد الباردى فى كتاب «الحداثة وما بعدها فى الرواية العربية»، والصادر عن المجلس الأعلى للثقافة، للتحولات التى تمر بها الرواية العربية اليوم، ثمة الآن كتاب جدد ونصوص روائية جديدة، بعد توقف كتاب عن الكتابة، أو غيّبهم الموت أو أكملوا تجاربهم، فلم يعودوا قادرين على الإضافة والإبداع، ولكن المشهد الإبداعى يلوح فى هذه المرحلة بين اتجاهين رئيسيين فى الكتابة، اتجاه لا يزال يؤمن بالتجريب والمغامرة الإبداعية وممارسة مقالات الحداثة الروائية، واتجاه يعترض على التجريب ويعود إلى ما يشبه أصول السرد الروائى.


وهو يعتقد أن الرواية فى قوة حبكتها وشفافية شعريتها وتماسك سردها وعمق دلالة مروياتها، وقد اقترن هذا الاتجاه بالاشتغال بقضايا الأقليات الثقافية، فليس من باب الصدفة أن تركز مرويات إبراهيم الكونى على ثقافة «الطوارق» فى الصحراء الكبرى، وتحتفى «رواية عزازيل» ليوسف زيدان باللاهوت المسيحى لدى أقباط مصر، بيد أن الاتجاه الأول وقد أنجز نصوصه الإبداعية الكبرى، يمر الآن بما يشبه الأزمة التى تقلص طاقة الإبداع، وهى أزمة ذات وجهين، الوجه الأول وجه التنميط والنمذجة وهو وجه من وجوه تناقض التجريب فى حد ذاته.


أما الوجه الثانى فله علاقة بمسألة التجنيس عندما «فاض» النص الروائى التجريبى على جنسه، وأضحى أعلامه الكبار ينظرون إلى ما يعرف بالكتابة «عبر النوعية» ومثال رواية «حجر على حجر» مثال بليغ، فهى شعر وسرد أو سرد وشعر، وفى الحالتين يخرج النص عن سياقه الأجناسى، ويهتك إلى حد بعيد مقولة الرواية. وللكتابة «عبر النوعية» منظروها المعروفون فى الرواية فى سياق المقولة، وهو يرى أن التجريب هو أن تجعل الرواية عملاً حرًّا أساسه الصبوات المحرقة اللاذعة، بحيث تصبح الكتابة انكتابًا ذاتيًّا تختط فيه لنفسها الطريق الذى تريد دون تقيد بقواعد أو أنساق محددة قبلًا.


وفى المشرق العربى، فعندما طرح اتجاه داخل ما يعرف بجيل الستينيات أو جيل الحساسية الجديدة مسألة تأصيل الجنس الروائى، لقد أنبنت هذه الحرة على موقف عدائى تجاه الرواية الغربية عمومًا، أفلم يقل رائدها الكبير جمال الغيطانى «إن الرواية العربية وأساليب السرد الروائى تستنبط قوانينها من داخلها وليس من داخل الرواية الأوربية، فتلك قناعتى التى توصلت إليها من خلال تجربة عملية وليس من خلال التنظير»، ولا أحد يشك فى أن داخل الرواية العربية تلك النصوص الأدبية وشبه الأدبية القديمة التى تقف وراء جُلّ أعمال جمال الغيطانى، لقد استطاع جمال الغيطانى أن ينجز مشروعه السردى المشبع بحضور النصوص التراثية، ولكنه يستنكف من استعمال مصطلح الرواية إذ تخلو كل رواياته تقريبًا من ميثاق روائى صريح يعلن من خلاله أنه منخرط فى جمالية جنس أدبى معلوم، له إنشائيته الخاصة، وله قوانينه الفنية؛ ولذلك تحولت نصوصه السردية فى أغلب الأحيان إلى كتابة سردية حرة تستوحى إنشائيتها من أشكال القص القديم.


إن مفهوم التجديد كما حاول أن يرصده نقاد الستينيات وما بعدها، يلوح من بعيد إلى صلة الرواية العربية الحديثة ببعض أطروحات الرواية الجديدة بفرنسا، فقد كتبت فدوى مالطى دوجلاس دراسة طويلة عنوانها «يوسف القعيد والرواية الجديدة»، وأشار سيد حامد نساج إلى مظاهر التجديد فى رواية «الغبى» لفتحى غانم مؤكدًا على إثر بعض روايات كافكا فيها.


وفى خاتمة الكتاب: يرى محمد الباردى النص الروائى الذى بدأت تظهر معالمه الآن نص مخالف، ومغاير للنزعة التجريبية العامة التى سادت الرواية العربية من خلال أبرز نصوصها، وهو نص يعول كثيرًا على المضمون السردى أو المرويات، وهو يمنح من ثقافة الأقليات أو يشرع للنقد الاجتماعى والسياسى والأيديولوجى وينفر من لعبة الأشكال، ويعود بالسرد إلى تماسكه وعمق دلالته، ولكن هذا النص الجديد يحتاج إلى تراكمات كفيلة بأن تشرع له وجوده وبأن تقدمه على أنه نص ما بعد حداثى يطرح نفسه بديلاً لرواية الحداثة والتجريب.



أقرأ أيضا

فن

ضحكات الجوكر فى مواجهة عنف «سكورسيزى»!

خطف جوكر فيلم المخرج «تود فيليبس» الأضواء من أغلب أفلام العام، وهو فيلم تجارى ميزته الأكبر هى أداء «واكين فينكس»، وقد نجح تجاريًّا فى دخول نادى المليارات، وعلى مستوى الدراما يصور الفيلم بدايات شخصية الجوكر، أكبر أعداء «باتمان»، وعلى عكس التوقعات لم تكن أحداث الفيلم مغامرات قاتل ميت القلب، يضع ماكياج مهرج...
يرحمكم الله

الإسلام السياسى فى 2019 وحصاد المر

اتسم عام 2019 بالازدواجية، فهو عام الهزيمة والانتصار للإسلام السياسى، عام الموت لقيادات تاريخية وعام ميلاد قيادات أخرى. حصاد مربك ومرتبك، لا تملك اعتباره عام هزيمة الإسلام السياسى، لأن تنظيم الدولة انهزم ورحل من سوريا والعراق، ففى أسابيع كانت قوات «داعش» تتدفق على مالى وأفغانستان.
البلد

مسلسل العام.. «ثلاثة عشر سببًا» للانتحار.. ما السر وراء أكثر مسلسلات «نتفليكس» مشاهدةً فى مصر والعالم العربى؟

يبدأ هذا المسلسل المثير للجدل ببداية «واقعية» غير مسبوقة ربما فى تاريخ الأعمال الدرامية. إذ يظهر الأبطال من المراهقين بشخصياتهم الحقيقية فى مشهد «تحذيرى» صريح يمتد إلى خمسين ثانية، قائلين إن المسلسل هو «من وحى الخيال»، لكنه يعالج مسائل واقعية صعبة، مثل قضايا الاعتداء الجنسى وتعاطى المخدرات و«الانتحار»، وما هو أكثر من ذلك، متمنين أن يساعد المسلسل المشاهدين بالبدء فى الحديث عن مشكلاتهم.
يرحمكم الله

البخارى يرد البخارى فى أحاديث الغيب

لماذا اختلف البخارى ومسلم فى صحة الرواية عن الخوارج؟ هل كانت السُّنة ستضيع لو لم يقم البخارى وغيره بتدوين الأحاديث؟ هل أحاديث البخارى مسلمٌ بها حتى لو خالفت العقل والمنطق؟ هل مصطلح الحديث الصحيح يفيد اليقين بأنه قول النبوة؟
تأملات

هل يصاب المؤمن بالاكتئاب؟

عبارة وردت على لسان الدكتور مصطفى محمود، رحمه الله، مفادها أن الإنسان المؤمن لا يُصاب بالاكتئاب، لأن إيمانه بالله يحميه من الاكتئاب. وقد تواترت هذه العبارة كثيرًا على ألسنة كثيرين من علماء الدين والدعاة، وانتشرت بين عوام الناس ومثقفيهم، فما مدى صحة هذه العبارة من الناحية العلمية؟
البلد

حينما تضحك التراجيديا

نكتة مدينة جوثام الدامية، ضحكة كبيرة مرسومة بالدم، القمامة تملأ الشوارع، السلالم تصعد إلى ما لا نهاية، العنف في الخارج يصل إلى درجة الجنون، والجرذان تهاجم كل شيء. الأغنياء في قصورهم، والإعلامي في الاستوديو الخاص به، بينما الشوارع تضج بالجنون والتنمر والفزع، الضحك اللا إرادي والكوميديا التي هي آخر ما تصل إليه التراجيديا من حدود، ضحكة تفجر الأسى والواقع حينما يلامس الفلسفة، كل ذلك هو فيلم "الجوكر".
البلد

توافق وافتراق في ثورات الجيران

اجتازت إيران ولبنان والعراق في الشهرين الماضيين عتبة التجربة السورية في ثورة شعوبها على أنظمة التسلط والفساد الحاكمة. ورغم ما ظهر في إيران من استيعاب نظام الملالي لهبة الإيرانيين الأولى، وتوجهه المؤكد نحو انتقام عميق من معتقلي وناشطي جمهور الهبة، فإن ذلك لا يعني نهاية الحراك الإيراني المتكرر في العام الماضي...