حيوات فلسطينية مقيدة بالانتطار

نضال ممدوح 



 حيوات فلسطينية مقيدة بالانتطار



استطاع الكاتب الفلسطينى «عاطف أبو سيف» فى روايته «حياة معلقة» والتى وصلت إلى القائمة الطويلة لجائزة البوكر 2015، التعبير عن حياة الفلسطينيين فى غزة خلال العقود الثلاثة الأخيرة، وتفاصيل حياة سكان المخيمات، والتحولات السياسية وأثرها على العلاقات الاقتصادية والثقافية والصراع من أجل الهوية والبقاء.


 تتناول الرواية سيرة حياة «نعيم» والذى يواكب مولده حرب 1948، وتهاجر أسرته من يافا، ويسكن مخيم قرب غزة، يعرض حياته وحياة أسرته لخطر الاعتقال، وهو يطبع سر منشورات المقاومة قبيل الانتفاضة الفلسطينية الأولى التى تنطلق شرارتها فتخرج صور كبيرة للشهداء من مطبعة نعيم لتتزين بها شوارع المخيمات وواجهات محالاتها.


لا يدعى «نعيم» أية بطولات ويرفض التقاط الصور له، وتتلخص أحلامه البسيطة فى التئام شمل أسرته وأبنائه الثلاثة: عودة سليم من إيطاليا وخروج سالم من السجن وزيارة ابنته سهى بعدما رحلت مع زوجها إلى السعودية، ولا يتحقق حلمه أبدًا بعدما تقتنصه رصاصة جندى إسرائيلى فترديه قتيلًا، وتبكيه قلوب قبل مآقى كل من عرفوه: المختار وصفى، والحاج خليل، ويوسف، ونصر وآخرون من الشباب الذين طوق «نعيم» أعناقهم بحمايته لهم من اعتداءات الجنود الإسرائيليين وما قدمه لهم من خدمات فى مقاومتهم السرية.


 يعود سليم كى يحضر جنازة أبيه الذى تاق لعودته تلك، ويرفض أن تطبع صورًا لأبيه لتوزع فى أنحاء المخيم كبقية الشهداء لا يريد لأبيه أن يُختزل فى بوستر، يقول سليم «ثم إنه ليس بطلاً بل ضحية» ينخرط سليم فى مرافعة ونقاش طويلين مع نصر، ممثل النضال الشبابى المتواصل فى الرواية، حول معنى ومغزى البطولة التى لم يخترها «نعيم» يغضب نصر من نزق سليم وفلسفته ورفضه لفكرة البوستر، فنعيم أحق أهل المخيم ببوستر يليق به وهو الذى كان قد صمم بوسترات لكل شهداء المخيم وغيرهم، لم يكن هذا نقاشًا عابرًا، بل يتمحور ويصير جوهر الرواية.


بموت  «نعيم» تتغير تفاصيل حياة سكان المخيم، عندما يستصدر العميد صبحى قرارًا من حكومة غزة يقضى بهدم البيوت على التلة، واستثمار الأرض فى مشاريع تفيد المخيم، مثل مول كبير، ومسجد كبير، ومركز شرطة كبير، المشروع كله قائم على الفساد والمستفيد الأكبر منه هو خميس، الذى صار البزنس جزءًا من حياته، بعدما فارق المقاومة وصار يجاهد فى تجارة الأنفاق، العميد صبحى مستفيد أيضًا لأن خميس وعده بعدة محلات فى المول، أما مركز الشرطة والمسجد فكأنهما الحارسان أو المُشرعان الضروريان لوجود المول: الأول يمنح الحماية الأمنية، والثانى يمنح الشرعية الدينية، صمدت التلة فى وجه اسرائيل؛ لأن الناس كانت تعرف أنها تواجه عدوًا واضحًا، سقطت التلة يوم ضاعت البوصلة بين المول والمسجد والمخفر، وما عاد أحد يواجه عدوًّا واضحًا.


هنا يبرز الصراع ما بين أهالى المخيم دفاعًا عن قداسة هذه التلة، وما بين السلطة، فى مشهد ينتهى بصراع ميدانى على التلة، وكأنه يحاكى حالة الانقسام الفلسطينى، والغريب فى الرواية أنها تبدأ بحرب وتنتهى بحرب، وفى تفاصيل بدايتها جنازة وفى تفاصيل نهايتها جنازة أيضًا.


ونجح أبو سيف فى تعقب العقود الثلاثة الأخيرة من عمر القضية الفسطينية من لحظة اللجوء الأولى التى تلاحق الحروب، ثم الانتفاضات، وقيام السلطة الفلسطينية فى منتصف التسعينيات، وصولًا إلى الانقسام وسيطرة حماس على قطاع غزة، تتبدل بعض ملامح الحيوات لكنها تظل معلقة، جميعها برسم الانتظار: انتظار السجناء حتى يخرجوا، والمسافرون حتى يعودوا، والصغار حتى يكبروا، والكبار حتى يموتوا.



أقرأ أيضا

البلد

عرب 2019.. ما الذي يجمع هذه الشخصيات الـ12؟

وجوه جديدة فى السلطة بتونس والسودان، ووجوه أخرى تغادر المسرح فى لبنان والعراق، فى حين ينتظر الجزائريون حسم السباق الرئاسى لخلافة عبد العزيز بوتفليقة. وجوه ثالثة تترك المشهد بالقوة، تمامًا كما دخلته بالقوة، مثل أبى بكر البغدادى.
البلد

عرب 2019.. بين النفوذ الإيرانى والأطماع التركية.. حراك شعبى يفاجئ الجميع

بين سندان النفوذ الإيرانى ومطرقة الأطماع التركية، شهدت شوارع عواصم عربية حراكـًا شعبيًّا فرض كلمته فى نهاية المطاف، وانتخابات رئاسية أفرزت وجوهـًا جديدة، وصراعات سياسية ثقيلة مرشحة لأن تطل برأسها فى عام 2020. كانت رياح التغيير قوية، فى حين وجدت الاضطرابات طريقها إلى مدن وعواصم عربية مختلفة. فى المقابل، أثبتت الاحتجاجات القوية فى العراق ولبنان أن النفوذ الإيرانى فى العواصم التى كان يتباهى بالسيطرة على مفاصل القرار فيها، صار مهددًا إلى حد كبير.  
فن

ضحكات الجوكر فى مواجهة عنف «سكورسيزى»!

خطف جوكر فيلم المخرج «تود فيليبس» الأضواء من أغلب أفلام العام، وهو فيلم تجارى ميزته الأكبر هى أداء «واكين فينكس»، وقد نجح تجاريًّا فى دخول نادى المليارات، وعلى مستوى الدراما يصور الفيلم بدايات شخصية الجوكر، أكبر أعداء «باتمان»، وعلى عكس التوقعات لم تكن أحداث الفيلم مغامرات قاتل ميت القلب، يضع ماكياج مهرج...
يرحمكم الله

الإسلام السياسى فى 2019 وحصاد المر

اتسم عام 2019 بالازدواجية، فهو عام الهزيمة والانتصار للإسلام السياسى، عام الموت لقيادات تاريخية وعام ميلاد قيادات أخرى. حصاد مربك ومرتبك، لا تملك اعتباره عام هزيمة الإسلام السياسى، لأن تنظيم الدولة انهزم ورحل من سوريا والعراق، ففى أسابيع كانت قوات «داعش» تتدفق على مالى وأفغانستان.
البلد

مسلسل العام.. «ثلاثة عشر سببًا» للانتحار.. ما السر وراء أكثر مسلسلات «نتفليكس» مشاهدةً فى مصر والعالم العربى؟

يبدأ هذا المسلسل المثير للجدل ببداية «واقعية» غير مسبوقة ربما فى تاريخ الأعمال الدرامية. إذ يظهر الأبطال من المراهقين بشخصياتهم الحقيقية فى مشهد «تحذيرى» صريح يمتد إلى خمسين ثانية، قائلين إن المسلسل هو «من وحى الخيال»، لكنه يعالج مسائل واقعية صعبة، مثل قضايا الاعتداء الجنسى وتعاطى المخدرات و«الانتحار»، وما هو أكثر من ذلك، متمنين أن يساعد المسلسل المشاهدين بالبدء فى الحديث عن مشكلاتهم.
يرحمكم الله

البخارى يرد البخارى فى أحاديث الغيب

لماذا اختلف البخارى ومسلم فى صحة الرواية عن الخوارج؟ هل كانت السُّنة ستضيع لو لم يقم البخارى وغيره بتدوين الأحاديث؟ هل أحاديث البخارى مسلمٌ بها حتى لو خالفت العقل والمنطق؟ هل مصطلح الحديث الصحيح يفيد اليقين بأنه قول النبوة؟
تأملات

هل يصاب المؤمن بالاكتئاب؟

عبارة وردت على لسان الدكتور مصطفى محمود، رحمه الله، مفادها أن الإنسان المؤمن لا يُصاب بالاكتئاب، لأن إيمانه بالله يحميه من الاكتئاب. وقد تواترت هذه العبارة كثيرًا على ألسنة كثيرين من علماء الدين والدعاة، وانتشرت بين عوام الناس ومثقفيهم، فما مدى صحة هذه العبارة من الناحية العلمية؟