الخلافة الإسلامية استقرت بالعنف ونسفت «الكعبة» بالمنجنيق

نضال ممدوح 



الخلافة الإسلامية استقرت بالعنف ونسفت «الكعبة» بالمنجنيق



لاقت كتابات المستشار «محمد سعيد العشماوى» هجومًا شرسًا وصل إلى حد تكفيره من قبل الجماعات الإسلامية المتطرفة، وفى السابع من يناير 1992 قامت لجنة من مجمع البحوث الإسلامية بالتفتيش على معرض الكتاب وصادرت بنفسها خمسة كتب من جناح كان يعرض كتبه دون إبداء أى أسباب منها كتاب «الخلافة الإسلامية»، والكتاب يُعد بحثًا مبتدأً فى أصول وتاريخ وفقه الخلافة الإسلامية، ويعرض الأصول العامة لهذه الخلافة من واقع حقيقتها، ثم يبين التاريخ السابق على إنشاء الخلافة، والمؤثر فى الخلافة ذاتها، ثم يقدم تاريخ الخلافة منذ نشأتها حتى إلغائها، فترة بعد فترة، ومرحلة إثر مرحلة، وينتهى إلى فقه الخلافة ليجادل فى أن للخلافة فقهًا، ثم يفند الفقه الذى طرحه البعض، والفقه الذى يطرحه الإسلام السياسى كمعتقد له وخطوط العملة.


عمد «العشماوى» إلى تقديم رؤية تاريخية وقراءة جديدة لقضية الخلافة فى الإسلام فى العصور المختلفة لمواجهة الشعارات التى تنادى بها جماعات الإسلام السياسى والتى شرعت فى وضع فقه للخلافة٬ منذ عصر عثمان بن عفان، حيث  تفرق المسلمون إلى ثلاث فرق، الأولى هم أنصار عثمان والأمويين، والثانية هم شيعة على بن أبى طالب والهاشميين، والثالثة هم الأعراب وأظهر فرقهم الخوارج، والخوارج تنقسم إلى فرق كثيرة، وقد تمسكت كل فرقة برأيها، واستندت فى تأييده إلى آية من القرآن، كما كفرت الآخرين استنادًا إلى آية من القرآن، وبطبيعة الحال من المستحيل أن تكون الفرق الثلاث المتقاتلة على حق فى كل شىء، وهكذا حدث تحريف لمعانى الآيات القرآنية التى استخدمت لتحقيق أهداف سياسية، أو أغراض حزبية ومن هذا الوقت نشأ فى الإسلام معتقد سياسى.


وقد تعرض الكتاب للتاريخ الإسلامى بمنهج أشبه بالمنهج التفكيكى ومن ثَمَّ إعادة البناء، فالتاريخ الإسلامى يرتبط عند بعض الناس بالإسلام دينًا، وهو فهم خاطئ وخلط سيئ لأن تاريخ الدين غير الدين نفسه، وقد يشذ التاريخ ويضطرب أو يتخذ مسارًا مخالفًا للدين ذاته، وساق وقائع تاريخية حدثت فى صدر الإسلام مؤكدًا استحالة تقدير الخلافة الإسلامية بحكم عمر بن الخطاب، وعمر بن عبد العزيز لأنهما كانا ذوى طبيعة خاصة، ولم يحكما إلا 12 عامًا، وأن الخلافة الإسلامية لم تنشأ ولم تستمر مدى التاريخ إلا بالعنف والقتل والأمثلة كثيرة، من ذلك رفع المصاحف على أسنة السيوف فى أثناء الفتنة الكبرى، توطئة للتحكيم الذى انبنى على الغش والخداع، ومنه ضرب الكعبة بالمنجنيق مرتين، ومنه ما فعله الحجاج ابن يوسف الثقفى من مظالم، ومنه وجود خلفاء فسقة يجاهرون بفسقهم، مثل يزيد بن معاوية، ويزيد الثانى الأموى، والواثق بالله فى العصر العباسى، فالخلافة الأموية نشأت بالعنف والعباسية نشأت بالحرب، والخلافة العثمانية نشأت بالقتال، فهل يمكن فى الوقت الحالى إنشاء خلافة بغير عنف أو حروب أو قتال؟ إن ذلك محض أوهام لا يمكن أن تتسع لها حقائق الواقع.


يختتم «العشماوى» كتابه بالاشتباك مع رسالة الدكتوراه التى حصل عليها  الفقيه الدستورى عبد الرزاق السنهورى عام 1926 بعنوان «فقه الخلافة»، والتى جاءت من خلال رسالة علمية مجرد رد على كتاب الشيخ على عبد الرازق «الإسلام وأصول الحكم» لتعزيز موقف القصر الملكى فى الدعوة إلى الخلافة الإسلامية بحسبانها نظامًا دينيًّا لا بد من إقامته ولا مفر من إعادته، وتفنيد أفكاره لخطورة العمل على ربط فقه السنهورى بفكر الإسلام السياسى حيث  تلقف «حسن البنا» عبارة السنهورى «الإسلام دين ودولة» وجعلها من شعاراته وتنظر له أهدافه ثم تبرر أعمال العنف والإرهاب.



أقرأ أيضا

يرحمكم الله

الحضارة وتجديد الفكر الديني بين رجال الدين وعلماء العقل

نكتب كثيرًا ويكتب غيرنا عن ضرورة تجديد الخطاب الديني، أو تطوير الفكر العربي لكي يلائم العصر، ويمنع الفرقة والتمزق، خصوصًا في ظل الحروب الدامية التي تشهدها المنطقة العربية، ولكن التجديد المنشود لم يحدث، ولا نعتقد أنه يحدث، ما دام رجال الدين يتصدّون لكل فكرة، ويمنعون أي تفكير خارج نطاق صندوقهم...
البلد

مستنقع الغزو التركي لسوريا

ربَّما تكون الاستراتيجية التي اعتادتِ الحكومة التركية عليها في كافة سياساتها، ألَّا تبدو أهدافها الحقيقية كما تعلنها، وعلى هذا المنوال قامت بعملية عسكرية في شمال سوريا تحت غطاء شبه مستحيل التنفيذ، وهو «إعادة اللاجئين» و«منطقة أمنية»، بينما الأهداف الحقيقية مختلفة تماماً، ولا ترتبط بصلة بالعودة المزعومة.
البلد

عالم بدون بترول

عنوان المقال كان عنواناً لواحدة من جلسات مؤتمر «دبلوماسية البترول ٢٠١٩» الذي شاركت فيه مؤخراً في العاصمة الأمريكية واشنطن، وعقده معهد دول الخليج العربية للمرة الخامسة منذ إنشاء المؤسسة ويضم نخبة من الخبراء في مؤسسات عامة وخاصة، ومن الولايات المتحدة ودول الخليج العربية للتداول حول الاتجاهات البازغة في «أسواق الطاقة» و«السياسة الإقليمية».
البلد

الحرب ضد «أكتوبر» ما زالت مستمرة!

ستة وأربعون عاماً تمر اليوم على حرب أكتوبر المجيدة، لم يكن النصر العربي المبين فقط هو ما تحقق في هذه الحرب، وإنما كانت مفاجأة العرب لأنفسهم وللعالم بهذه الخطة التاريخية التي استطاعت فيها الأمة العربية أن تحشد قواها كما لم تفعل من قبل أو من بعد، ثم أن تخوض الحرب مسلحة بالعلم فتهزم خرافة العدو الذي لا يقهر، وتحقق النصر العزيز...
البلد

فضاء المنصوري وكهوف «الإخوان»

وسط تحديات هائلة يواجهها العالم العربي، وبينما البعض ماضٍ في تآمره لنشر الدمار والخراب.. يأتي هذا الحدث المهم مع وصول رائد الفضاء الإماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، ليقول للعالم كله إننا - ونحن نقاتل من أجل حماية أوطاننا - نُصر على أن نكون شركاء حقيقيين في صنع المستقبل للبشرية كلها.
تأملات

الكواكب كثيرة

نشأنا على عبارات ضخمة رنانة، وأقوال مأثورة متخمة بالطموح ومفعمة بالأحلام. تعلمنا في المدارس أصول كتابة موضوعات الإنشاء، ووجهنا معلمونا إلى ضرورة تزيينها بأبيات شعر تعضد المعنى وتقوي الأثر. واستكمل الإعلام المسيرة...
البلد

45 مليار دولار في 45 دقيقة فقط

إن المؤسسات والشركات والمنظمات التي نراها منتشرة من حولنا تعتمد في إدارتها على الرجال الأقوياء، فهؤلاء الأشخاص هم من سيدير دفة الشركة نحو تحقيق أهدافها، وهم مع فرق عملهم سيصنعون المجد المنشود لهذه المنظمة أو الشركة.