post-image البلد

السيناريوهات المحفوظية.. هل غيرت السيناريوهات التى كتبها للسينما الشكل النمطى للكتابة السينمائية؟

تخيل أرشيف السينما المصرية من دون هذه الأفلام: «ريا وسكينة»، و«شباب امرأة»، و«جعلونى مجرما»، و«الفتوة»، و«الطريق المسدود»، و«أنا حرة»، و«درب المهابيل»، و«بين السما والأرض»، و«الناصر صلاح الدين»، و«جميلة»، و«احنا التلامذة»، و«فتوات الحسينية». تخيلت؟!
post-image البلد

الوصايا المنبوذة

نصيحتان تلقاهما نجيب محفوظ فى بداية حياته الأدبية، الأولى فى أثناء التحقيق معه بعد صدور روايته «القاهرة الجديدة».. قال له المحقق: «لماذا تكتب عن فضائح الباشاوات وتعرض نفسك للمشكلات، اكتب عن الحب أفضل وأكثر أمنا»
post-image البلد

الحوار الأخير بين محفوظ وأبطاله على مقهى الفيشاوى

بدا عم نجيب محفوظ فى كامل صحته وهو يجلس على مقهى الفيشاوى يشرب بيمناه كوبًا من الشاى الأسود الثقيل، وفى يساره سيجارة «كليوباتر» مصرية أصيلة، كان الزحام من حوله شديدًا، وكأنها المرة الأخيرة
post-image البلد

الحكومة الحائرة بين أنظمة عمل الموظفين!

المسألة أخطر وأعمق مما تتخيله حكومة مدبولى، كما أنها تحتاج إلى مزيد من الدراسات العلمية والحوار المجتمعى الشامل، فلا ينبغى التعجل حتى لا نفيق على كارثة إدارية ومجتمعية تهدد مستقبل هذا الوطن,,
post-image البلد

حان وقت نقد القيم الريفية.. كيف تم استغلال عيوب المجتمعات الريفية؟

إن المجتمعات الريفية لديها سمات متشابهة فى كل المجتمعات بمختلف أعراقها وأديانها وخلفياتها الثقافية، ولكن المختلف فى مصر أن القيم السلبية الناتجة عن المجتمع الريفى يتم تمجيدها
post-image البلد

تعلَّموا الشفافية من البابا.. يهوذا الخائن يظهر فى دير «أبو مقار»

‬الحياة جولات بين الخير والشر، وحينما ينتصر زعيم مملكة الظلام فى جولة يهتز البعض، يدخلون فى حالة من الإنكار العمدى، إراديًّا أو لا إراديًّا، فإما ينكرون طوعًا وهم يعلمون كذب ما يدافعون
post-image البلد

واحلاه واشيحتاه.. حلا شيحة امرأة هزت عرش السلفيين

لا لا لا، لم يكن هذا هو الأداء الذى نتوقعه من السلفيين والإخوان والإسلامجية وسائر عموم المتطرفين والمتشددين فى كافة أصقاع الأرض عمومًا، فالمصيبة كبيرة، والمصاب جلل، والكارثة عظيمة..
post-image البلد

هكذا تستطيع مصر أن تصبح مُصدِّرًا كبيرًا للغاز

فى ٢٠١٨، أفادت تقارير أن حقلًا للغاز الطبيعى «نور» قد اكتشفته شركة الطاقة الإيطالية العملاقة «إينى» قبالة ساحل شمال سيناء، ويُقدَّر أن «نور» يحتوى على ٩٠ تريليون قدم مكعب من الاحتياطات المؤكدة
post-image البلد

سباق التسلح فى فيسبوك.. كيف اعترف زاكربرج أن فيسبوك يركز على الإيجابيات أكثر من السلبيات؟

دعونى أولا أقول إننى فى الواقع معجبة بمارك زاكربرج وقد أعجبت به منذ التقيته من أكثر من ١٢ عاما، ولكن دعونى أيضا أقول إن زاكربرج وفيسبوك، الشبكة الاجتماعية العملاقة التى بدأها فى الكلية، يضغطان على آخر ما تبقى من أعصاب إنسانية لفترة قد طالت الآن...
post-image البلد

أطفال بورسعيد.. المجنى عليهم والجلّاد!

فى الثالث عشر من يونيو الماضى، احتفلت البوابة الإلكترونية لمحافظة الشرقية بإنجاز عظيم من إنجازات محافظها اللواء خالد سعيد، الذى كثُرت الأقاويل عن رحيله فى حركة المحافظين الجديدة المرتقبة...
post-image البلد

مغزى الأكبر والأطول والأسرع.. ما الذى يحتاج بشكل عاجل إلى أن نضخ مواردنا فيه؟

«فى العاصمة الإدارية الجديدة سوف يكون لدينا مطار أكبر من مطار القاهرة». هذا ليس الخبر الوحيد من نوعه وإن كان الأحدث، فهناك أخبار سابقة كثيرة تحمل نفس المنطق والفكرة...
post-image البلد

دماء «إبيفانيوس».. الشك يُلاحق الجلباب الأسود

لم يكن قريبًا من الإعلام، ولا تصدَّر اسمه مواقع الأخبار، لم يكُن محبًّا للشهرة، فلا ضجَّت الساحة القبطية بتصريحاته، ولا سمعنا به زعيمًا بين رهبانه فى دير أبى مقار، إنه إبيفانيوس المستنير
post-image البلد

رسائل محفوظ دياب للجميع.. مَن الذى جعل التهريب مهنة يقبلها الأطفال؟

هل يُعقل أن تتحول عملية تهريب بسيطة، قام بها بعض المتعطلين الوافدين على بورسعيد، إلى بطولة شعبية؟ هل يعقل أن يتحول الطفل المهرب إلى ممثل للشعب المصرى ومعبر عن آلامه
post-image البلد

التعاون الدولى حول أزمة مصر المائية.. كيف نؤسس خطة عمل طويلة الأمد مع إثيوبيا؟

اكتسب قلق مصر من سد النهضة الإثيوبى الكبير حدة جديدة. منذ إطلاقه عام ٢٠١١ أثار المشروع مزيجًا من الإنكار والمعارضة من القاهرة، على الرغم من عقد اتفاقية إدارة مائية بين مصر وإثيوبيا والسودان
post-image البلد

الشائعة وجدار الثقة بين الحكومة والشعب

الحالة فى مصر شديدة السيولة، والحكومة غير السياسية غير قادرة على مواجهة السوشيال ميديا، وفكرة التجريم والحصار والحجب التى تتبعها الحكومة والمجلس التشريعى غير مجدية فى عصر العولمة
post-image البلد

ما تبقى من عقلية يوليو.. هل يوليو جعلتنا نتصور دائمًا أننا فى حرب؟

66 عاما مرت على ثورة يوليو، تغير العالم فيها جذريا، سقط سور برلين، انهار الاتحاد السوفييتى، تحرر كثير من الشعوب من السلطويات، ازدهرت قيم العولمة ومفاهيم التجارة الحرة...
post-image البلد

المضاربون فى بورصة الدين.. ما أهم أسباب ظهور الدعاة الجدد؟

يوما بعد يوم، يدرك كثيرون، ممن رأوا فى ظهور الدعاة الجدد أملا فى تعزيز الدين فى نفوس الشباب، وترغيبهم فى محاسن الأخلاق، وتبسيط الدين بعيدا عن التعقيد وتشعب الآراء، أن أولئك الدعاة ليسوا إلا طائفة من المتكسبين بالدين
post-image البلد

ارحموا مصر من الوزراء الموظفين.. هل تعرف وزيرة الصحة معنى الانتماء الوطنى؟

يبدو أن الدكتورة هالة زايد «51 عامًا»، وزيرة الصحة الجديدة فى حكومة الدكتور مدبولى، لا تريد تفويت فرصة انتقادها يومًا بعد يوم، كما يبدو أن تلك الوزيرة من ذلك النوع الذى يهوى الظهور والبروباجندا
post-image البلد

خروج رونالد ودخول دونالد.. لماذا يعتقد قادة أمريكا أن وجودها فى الناتو لا يأتى بكلفته؟

تُصوَّر رحلة الرئيس ترامب إلى أوروبا من قبَله وكذلك من قبَل منتقديه على أنها ثورية. يقول لنا إنه بمفرده، وعلى نحو عجائبى جعل أعضاء الناتو يزيدون بحدّة من إنفاقهم على الدفاع
post-image البلد

32 يومًا من المتعة.. لماذا أطلق لاعبو المنتخب المصرى على معسكر الشيشان «مستشفى الإدمان»؟

يخطئ كثيرًا مَن يظن أن بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم، التى أقيمت فى روسيا على مدار شهر تقريبًا فى الفترة من 14 يونيو حتى 15 يوليو، كانت بطولة للّعبة الشعبية رقم واحد فى العالم فقط
post-image البلد

الانتماء المفقود.. ماذا فعلت وزيرة الصحة للمنظومة الصحية فى مصر؟

هل من الممكن أن يتم تعزيز الانتماء لدى الشعب المصرى، وتحديدًا فئة الأطباء وباقى الأطقم الطبية بإذاعة السلام الوطنى فى المستشفيات ثم ترديدهم القسَم؟ مؤكد أن الإجابة ستكون «لا»