.

بأساطير الغناء و«حبايب زمان».. محمد محسن يشعل حفل عيد الحب

Foto


ليست مبالغة إن قُلت إن حفل الفنان محمد محسن فى ساقية الصاوى من أجمل الحفلات التى حضرتها فى حياتى، فقد استمتعت بوجودى مع جمهور موسيقى مختلف يقدر الفن بكل أشكاله، بالإضافة إلى تألُّق محسن الذى كان فى أفضل حالاته الفنية.

الحفل بدأ فى تمام الثامنة والنصف مساء الأربعاء 14 فبراير (عيد الحب المصرى)، وبدأ محسن بغناء «بقالك مدة»، وهى من أحدث ألبوماته «حبايب زمان» والتى كانت بداية موفقة للحفل، فبرودة الجو كانت تحتاج إلى أجواء موسيقية إيقاعية تشعل حماس الحضور، لتشعرهم بالدفء.
وواصل محسن غناءه بـ«أنا أتوب عن حبك»، من كلمات أحمد فؤاد نجم، وألحان الشيخ إمام، ثم عاد بنا إلى أجواء سيد درويش بغنائه «الحشاشين»، قبل أن يصحبنا مجددًا إلى ألبومه الأخير بغنائه «حضنك حياة».
مؤكد أن محمد محسن كان يقصد هذا التلاحم الغنائى، بتقديمه أغانى من فترات زمنية مختلفة، ليقدم لجمهوره وجبة موسيقية دسمة، فنجده غنَّى مجموعة من الأغانى التراثية، مثل «أهو ده اللى صار، والحلوة دى» لسيد درويش، و«كل ده كان ليه، ومضناك، وخايف أقول اللى فى قلبى» لمحمد عبد الوهاب، و«سلام» لأحمد فؤاد نجم والشيخ إمام، وأيضًا «البحر بيضحك ليه» للشيخ إمام، و«الشوق» لمحمد فوزى، وكان يقدم أغانيه الخاصة بين هذه المجموعة من الأغانى، مثل «حبايب زمان، وفى قلبى مكان، ويا غنوة مابتكملش، والعالية راسي، وبحبك من زمان جدًّا».
والأجمل فى كل ذلك كان حالة التجاوب بين الفنان وجمهوره، فكل مَن يريد سماع أغنية كان يتقدم لمحسن بورقة مكتوب فيها اسم الأغنية، وأيضًا مَن يريد إهداء رسالة كان يفعل الأمر ذاته، ومَن يريد الغناء كان يصعد على المسرح ويستخدم الفرقة الموسيقية كما لو كان هو المطرب الرئيسي، وسط تشجيع من محمد محسن الذى خلق حالة من الثقة بينه وبين جمهوره بفضل هذا التفاعل الجميل.
وكنوع من أنواع التواصل والتفاعل مع الجماهير، أعدّ محمد محسن مفاجأة لجمهوره عن طريق زرع «ميكروفونات» تسجّل أصوات الجماهير فى أثناء الغناء، ليقوم محسن بفلترتها مع مهندس صوت متخصص، ومن ثَمَّ يرفعها على موقع «ساوند كلاود» كى يستطيع كل مَن حضر الحفلة تخليد ذكراها عن طريق سماع صوته خلال الغناء المباشر مع فنانه المفضل.
وبعيدًا عن أجواء الحفل، نحن ننتظر المزيد من الأغانى الجديدة لمحمد محسن، لأنه صوت مهم على الساحة الغناء، وله أسلوبه الخاص الذى يميزه عن باقى الأسماء الموجودة فى بورصة الغناء، ونأمل أن يكون لنا موعد معه بإصدار فنى جديد.

يا ساده هذه ليست أحاديث نبوية

تحفيزات